تنظيف وتبييض الأسنان

تنظيف الأسنان في العيادة دورياً يكون لإزالة الجير المتراكم على الأسنان وعادة تختلف سرعة تراكم الجير من شخص لآخر بناءاً على أمور عدة منها:

  • إهتمام الشخص بتنظيف الأسنان في المنزل عن طريق الفرشاة والمعجون
  • إستخدام خيط الأسنان لتنظيف الأسنان

 وهذا يعتمد على حسب كمية الأملاح الموجودة في اللعاب وكمية اللعاب  المتدفق من الغدد اللعابية والذي يختلف من شخص لآخر

الآثار الناتجة عن عدم تنظيف الأسنان

إزالة الجير في عيادة الأسنان ضرورية لأن تراكمه يؤدي إلى تراجع اللثة وإحداثه موقعا لتراكم فضلات الطعام والتي تؤدي لإلتهابات اللثة ونزفها

والتى تظهر عند قيامنا بتفريش الأسنان. وهذه الامور تكون سبباً في حدوث رائحة الفم الكريهه والتي تسبب الإنزعاج للشخص نفسه ولمن حوله

للأسف يعتقد البعض أن عملية تنظيف الأسنان تؤدي إلىتآكل سطح الأسنان وهذا الأمر عاري عن الصحة تماماً

كيف تتم عملية التنظيف؟؟

1-جهاز تنظيف الأسنان الموجود بالعيادة يعمل بمبدأ الذبذبات التي تكسر الجير ولا أثر له على الإطلاق على سلامة الأسنان

2- تلميع الأسنان لإرجاع اللون الطبيعى بواسطة مادة "الخفان"

3- تدعيم الاسنان بمادة الفلورايد والتى تعمل على حمايتها ومنع ظهور التصبغات وتراكم الجير على الأسنان

ينصح أطباء السنان بإجراء تنظيف الأسنان دورياً كل ستة أشهر ووضع الفلورايد

وعمل فحص عام للإطمئنان على صحة وسلامة الأسنان

 

يتميز مجمع رامه الطبى بعمل التنظيف والتلميع ووضع الفلورايد لكامل الفم فى جلسة واحدة